U3F1ZWV6ZTI0NDkwNjg4MTJfQWN0aXZhdGlvbjI3NzQ0NTc0MjY4
recent
أخبار ساخنة

تحضير نص الحصاد والكلب وقطعة الخبز في مادة اللغة العربية للسنة الخامسة ابتدائي - الجيل الثاني


مادة اللغة العربية للسنة الخامسة ابتدائي المكيفة مع الجيل الثاني


تحضير نص الحصاد والكلب وقطعة الخبز مع الاجابة على الاسئلة الموجودة في الكتاب للسنة الخامسة ابتدائي الجيل الثاني: المقطع 4 (التنمية المستدامة) ص 69 من الكتاب المدرسي الجديد 2019 - 2020. و التحضير من اعداد الاستاذ القدير ابو مياسين.






 أقرأ وأفهم: مصدر الكلمات التالية:

الكلمة
مصدرها
انتظر
انتظار
ارتفع
ارتفاع
فصل
فَصْلٌ
عرف
عرْف

معاني كلمة (تمشّط):
- تمشط الشعر: تسرّح/ تصفّف/ ترجّل/
- مشط الشيء: خلطه.
- مشط الأرض: سوّاها بقصد تنعيمها وتنظيفها من الأعشاب.


الإجابة الصّحيحة:
- مرّ بالحصّاد: كلب.
- وجده يأكل: خبزا.







الإجابة عن الأسئلة:
- سأل الكلب الحصّاد عن لذّة الخبز، وكيفية الحصول عليه.
- أجابه الحصّاد بأنّ الخبز لذيذ مذاقه، ويأكل منه يوميا.
- تهلّل الكلب فرحا لأنّه كان يظنّ بأنّ الحصول على الخبز ناضجا ولذيذا بسهولة. كما أنّه كان ينتظر بشغف ردّ الحصّاد.
- أوّل عمل يقوم به للحصول على القمح هو: فلاحة الأرض.
- وفي فصل الخريف يقوم بتمشيط الأرض وزراعة بذور القمح.
- في فصل الرّبيع: ينبت الزرع وترتفع السنابل.
- القمح بعد حصاده يجمع في شكل أغمار، وبعد تنشيفها تفصل حبوب القمح عن القش ثم يحال إلى المطحنة، حتّى يصبح طحينا.
- لم يكن الحصاد محقّا بقوله: تحضير الخبز سهل وبسيط، لأنّ الحصول على الخبز ناضجا ولذيذا يحتاج إلى مجهود كبير وصبر على مدى عام كامل.
- العبارة التي كرّرها الكلب أكثر من مرة هي (آكل الخبز)، وتدّل هذه العبارة على اللّهفة والاستعجال.
- نعم، تذوّق الكلب طعم الخبز. وقال: إنّني أعرف هذا الذوق جيّدا...




- تعجّب الكلب من رمي الإنسان للخبز في الشوارع والأحياء رغم أنّه يحتاج إلى كثير من الجهد والوقت.
- اعترف الحصّاد بأنّ الإنسان كائن مبذّر، ولا يحسن التدبير.
- قصد الكاتب الحديث عن كيفية الحصول على الخبز لـ: يبيّن مدى الجهد المبذول وأهمّية الحفاظ عليه.
- السلوك السيء الذي يتحدّث عنه النّص هو تبذير الإنسان للخبز. ولتجنّبه ينبغي علينا أن نستهلك بقدر الحاجة دون إفراط ولا تفريط.
- العبرة التي وردت على لسان الكلب في آخر النّص هي: أنّ الإنسان لا بد أن يعطي قيمة لجهده ووقته فلا يتركهما يذهبان سدى... (تقبل آراء أخرى).
- عنوان النّص: اعمل لتأكل ولا تبذّر. فالإنسان يجب عليه أن يعمل للحصول على قوته، كما ينبغي أن يبتعد عن التبذير.



أثري لغتي:
- خُصلةُ شعرٍ.
- بيت القصيد.
- جذوة نار.
- فِلذةُ كبد.
- قرة عين.
- قطعة قماش.
- حثوة تراب.
- عرجون تمر.
- حزمة حطب.
- حفنة دقيق.

الأفكار الجزئية:
- الفقرة الأولى: (مرّ كلب ... في اليوم)
عنوانها: الكلب يسأل الحصّاد عن الخبز.
- الفقرة الثانية: (إنّي أرغب...أبذر القمح)
عنوانها: رغبة الكلب في الحصول على القمح.
- الفقرة الثالثة: (عليك أوّلا ... في الفرن) 
عنوانها: الحصاد يعلّم الكلب مراحل الحصول على الخبز
- الفقرة الرابعة: (طبعا هذه المرة...بطعم خبزنا)
عنوانها: الكلب يتذوّق الخبز.
- الفقرة الخامسة: (زفر الكلب...الطعام الطيب).
عنوانها: تعجب الكلب من رمي الإنسان للخبز.
- الفقرة الأخيرة: (أنت محق...التدبير).
عنوانها: الحصاد يتعرف بالسلوكات السلبية للإنسان. 

الفكرة العامة :
- يسرف الانسان في تبذير الخبز رغم المجهود العظيم الذي يبذله للحصول عليه.



القيم والمواقف:
- أنا مسلم، أقدّس العمل والنّشاط، وأسعى لتحصيل قوتي من حُرٍّ مالي الذي أجنيه بعرق جبيني، فلا أبذر ولا أسرف وأحرص على الاقتصاد في جميع مناحي حياتي.



الاسمبريد إلكترونيرسالة