U3F1ZWV6ZTI0NDkwNjg4MTJfQWN0aXZhdGlvbjI3NzQ0NTc0MjY4
recent
أخبار ساخنة

تحضير نص التقدم العلمي و الاخلاق في اللغة العربية للسنة الرابعة متوسط الجيل الثاني

مادة اللغة العربية للسنة الرابعة 4 متوسط الجيل الثاني: مذكرة تحضير درس :
تحضير نص التقدم العلمي و الاخلاق (محمد مزالي) في مادة اللغة العربية للسنة الرابعة متوسط الجيل الثاني: من المقطع التعليمي الخامس :العلم و التقدم التكنولوجي ص 96 من الكتاب المدرسي الجديد طبعة 2019 - 2020.




أسئلة الفهم:
- ما الفكرة التي طرحها الكاتب ؟ العلاقة بين العلم والأخلاق.
- هل ترى بينهما علاقةً؟ نعم علاقةٌ قويّة، فقد يكون العلم هادمًا لها أو بانيًا لها.
- ما رأيك في هذه العلاقة؟ علاقةٌ متينةٌ لا يمكن الفصل بينها فهي وجهان لعملة واحدة.
ما الذي ساعد الإنسان في بداية القرن على انتصاراته في كلّ المجالات؟ اكتشافه لبعض القوانين العلميّة واهتداؤه إلى تطبيقات تقنيّة عجيبةٍ في مختلف المجالات.
- ما قيمتها؟ هي فتوحات باهرة بمثابة انتصارات فاقت حجمها.
- ما الأزمات التي تعاني منها الإنسانيّة وطبيعتها؟ أزمات خطيرة تهدّد وجود الإنسان حاضرًا ومستقبلاً وذلك بالنّظر إلى التطوّر الهائل الذي يؤدّي إلى الضدّ.
- ما الذي يفتقده الإنسان يتحكّم في العلم؟ إلى ضمير حيٍّ وأخلاقَ فاضلةٍ.
- لماذا لم تستطع وسائل العلم الماديّة إرضاء الإنسان وجعله سعيدًا؟ لأنّها ترضي جانبه الماديّ فقط ولكنّها لا تستطيع إرضاء غايته الرّوحيّة المعنويّة والسّعادة لا تبنى على الشقّ الماديّ فقط بل على الشقّين المادّي والمعنوي.
- كيف نحسن استعمال المعارف العلميّة لتجنيب الإنسان الخراب والدّمار؟ بربط هذه المعارف بالعقيدة والأخلاق وخاصّةً إذا كانت آمالٌ نبيلةٌ.

  شرح المفردات:









نواميس: قوانين./ استبصرنا: عرفناها./ التّسابق: التّنافس./ الأساطير: الخرافات./ العقيدة: التّصديق بالشّيء والجزم به.. 

الفكرة العامة :
- بيان الكاتب العلاقة التي تربط بين العلم والأخلاق حيث لا يمكن الفصل بينهما فهما وجهان لعملةٍ واحدةٍ.

 الافكار الاساسية :
//

المغزى العام من النص :
العلم بلا أخلاقٍ كشجرة بلا أوراقٍ.

اتذوق النص :
- هل قصد الكاتبين واحد أم لا؟ لأنّ النصّ الأوّل يتحدّث عن الشّعب الياباني ولثّني عن علاقة العلم بالأخلاق.
- هل استعمل الأنماط نفسيهما؟ لا الأوّل الأنسب له السّرد والوصف أمّا الثّاني الأنسب له التّفسير والحوار.
- فما علاقة النّمط الغالب للخطاب بقصديّة الكاتب؟ هو تبيان مدى ضرورة إحاطة العلم بسراجٍ الأخلاق والضّمير الحيّ.
بالعودة إلى الفقرة الأخيرة من الخطاب نستنبط هيكلتها من حيث بناء الكاتب أفكاره مستعينًا بالجدول:
الفكرة
الرّابط المنطقي
الحجّة
- إنّ التأمّل ..... كما هو.
لأنّ
تحدّي الرّبع الأخير... تغيير ما به.
 التقدّم يجعل الإنسان.... في القديم.
وذلك
الاعتماد على وسائل... أساطيرهم.
 لكنّ هؤلاء ..... الأمل المنشود.
فمن الممكن
أن يخرّب الدّنيا... المزالق والدّمار.
 فالعقيدة إذن ...... وحده.
وقديمًا قالوا
علم غزيرٌ..... خرابًا للنّفوس.


- أقوّم مكتسباتي: 
-عد إلى الفقرة الأولى وحدّد نمطها مع التّعليل.
-اشتمل الخطاب على صورٍ بيانيّة استخرج ثلاثًا منها اشرحها وبيّن سرّ جمالها.
-ورد في الخطاب بعض الإشارات الإنشائيّة استخرجها وحدّد صيغتها مبيّنًا الغرض البلاغي منها.
الاسمبريد إلكترونيرسالة